Get a site
Connect with us

الدوري اللبناني

ما الذي تغيّر بين الجولة 11 و12؟

للمرة الثالثة هذا الموسم، تستعد كرة القدم للبدء من جديد. بعد ما يقارب الأسبوع من عودة كرة القدم للفئات العمرية والسيدات، أصبحت كرة القدم للرجال جاهزة للبدء من جديد يوم الجمعة القادمة.

ستدخل الكثير من الأندية المرحلة الأخيرة من البطولة بتشكيلة لاعبة مختلفة قليلاً عن المرحلة السابقة.

سيبدأ الأنصار حملته لاستعادة اللقب بدون أي لاعبين جدد. لكن عودة علاء البابا وغازي حنينه تبدو وكأنها توقيعان جديدان للمدرب أبو الهيل. سيعود شيبريكو أيضًا بعد إصابته لفترة طويلة من الوقت.

يتطلع النجمة أيضًا إلى الحصول على اللقب. من المؤكد أن غياب أندرو صوايا، بعد أن ثبتت إصابته بـ كوفيد-19، موجع، لكن موسى حجيج سيكون سعيدًا بعودة عمر الكردي ومحمود قعور الى الفريق.

شباب الساحل يتطلعون إلى أن يكونوا الفائزين المفاجئة باللقب هذا الموسم ولهذا السبب وقّعوا مع لاعبين جديدين، ألفريدو الجريديني ومحمد صبرا. من ناحية أخرى فقدوا جهود حسين رزق بعد أن خضع لعملية تمزق في الرباط الصليبي الأمامي.

الأخاء الأهلي عاليه بدأ الموسم بطريقة لا تصدق. كانوا أول فريق من خارج بيروت يتصدر الدرجة الأولى منذ صدارة السلام زغرتا في عام 2016. أصيب دانيال أبو فخر وسيغيب عن الملاعب لمدة 3 أسابيع على الأقل.

تخلى العهد عن آماله في إحراز اللقب. لقد أعاروا هدّافهم محمد قدوح والجناح الأيسر أحمد زريق، فيما يمكن قراءته أنهم يتخلون عن الموسم بأكمله وليس فقط الدوري. عودة باسم مرمر ستعطي دافعًا كبيرًا للفريق تحضيرًا للموسم القادم.

تحصّلت القوة الهجومية للصفاء على دفعة كبيرة بعد عودة حسن مهنا، الذي كان معارًا إلى نادي سيفان الأرميني. وعلى الطرف الآخر من الملعب، سيعود ربيع الكاخي إلى أرض الملعب بعد تعرضه لإصابة في يده في وقتٍ سابق من هذا الموسم. للأسف، انتهى موسم محمد ناصر الدين بعد إصابته في مباراة وديّة في وقت سابق من هذا الشهر.

غاب البرج عن سداسية اللقب بفارق نقطة واحدة. خلال الموسم، غادر أبو بكر الملل على سبيل الإعارة إلى ماليزيا. ومعلوم أن محمد جعفر ترك الفريق أيضا وأن عقد علي كيكي فٌسخ لأسباب تأديبية.

سيسّر مدرب شباب البرج، يوسف الجوهري، بعودة ياسر عاشور بعد إصابته خلال الموسم بعدما لعب 45 دقيقة فقط.

خسر نادي طرابلس أحد أفضل لاعبيه في خط الوسط بعد إعارة غازي حسين. انتقال محمد عرجا لم يدم فعاد الى فريقه.

كان التضامن صور الفريق الأكثر نشاطا في موسم الانتقالات الشتوية. انضم ثلاثة لاعبين جدد إلى الفريق وهم بلال صباغ وإسماعيل حسين ومحمود علوي. يبدو أنهم يتركون انطباعًا جيدًا على الفريق الصوري.

شباب الغازية خسروا جهود قاسم ليلى بسبب الإصابة بكوفيد-19. من ناحية أخرى، عاد الكابتن كريم منصور من التقاعد.

السلام زغرتا عانى كثيرًا هذا الموسم. بعد خسارة قائدهم ونائبه في المراحل الأولى من الدوري، غادر عماد كريمة ومايكل فنيانوس البلاد وتعرض حمزة علي لإصابة في الركبة. من ناحية أخرى، عاد أليكس بطرس بعد الإصابة التي تعرض لها مؤخرًا وسيلعب دورًا حيويًا في معركة فريقه الصعبة للبقاء في الدرجة الأولى.

فايسبوك

More in الدوري اللبناني